في تقرير الوظائف الامريكي المنتظر اليوم, على الجميع الانتباه الى العديد من العوامل لفهم تحركات الاسواق ما بعد الاعلان عن النتائج, وذلك لتفادي الوقوع في الفخ التحرك عكس اتجاه الارقام كما يحصل احياناً. معظم المتداولين ينظرون الى ارقام الوظائف الجديدة ومعدلات البطالة العامة, بينما وفي هذه الايام التي نعيشها حالياً, البنك الاحتياطي الفدرالي الامريكي ينظر الى معدلات تضخم الاجور. بدون وجود تضخم في معدلات الاجور, الفدرالي سيكون في حالة من التردد بأن يقوم برفع اسعار الفائدة في أي وقت قريب. وقبل الدخول في التفاصيل, لنلقي نظرة على توقعات الاسواق لتقرير الوظائف

 

توقعات الاسواق لتقرير الوظائف الامريكي

 

يتوقع الاقتصاديون اليوم بأن يضيف الاقتصاد الامريكي حوالي 203 الاف وظيفة في ابريل بعد ان كان قد اضاف 215 الف وظيفة في مارس الماضي. كما تشير التوقعات الى استقرار معدلات البطالة العامة عند مستويات 5%. لكن على المتداولين الانتباه اليوم ايضاً الى نسبة المشاركة في سوق العمل, والتي من الممكن ان تعود الى الارتفاع من جديد بسبب ارتفاع معدلات الثقة في عملية تعافي الاقتصاد الامريكي, وبالمقابل, قد يؤدي ذلك الى ارتفاع في معدلات البطالة اليوم.

 

معدلات الاجور ستطغى على باقي ارقام تقرير الوظائف الامريكي

 

اهم الارقام التي يجب متابعتها اليوم تكمن في معدلات الاجور على المستوى الشهري والسنوي, والتي من المتوقع ان يكون لها تأثير كبير على الاسواق, كما ان هذه النتائج اليوم من المتوقع ان تطغى على أي قراءة ايجابية او سلبية من باقي الارقام الاقتصادية سواء من ارقام الوظائف الجديدة او معدلات البطالة العامة.

 

كمثال, في ما لو اتت ارقام الوظائف الجديدة بخيبة امل مع ارتفاع في معدلات البطالة وارتفاع في معدلات الاجور, فهذا من شأنه ان يكون له تأثير ايجابي على الدولار الامريكي, وذلك لان احتمالات رفع اسعار الفائدة في يونيو ستعود الى الارتفاع بشكل كبير.

 

ومن ناحية اخرى ايضاً, في ما لو اتت ارقام الوظائف بشكل ايجابي وع انخفاض معدلات البطالة من جديد وانخفضت معدلات الاجور من جديد, فهذا من شأنه ان يضغط على الدولار الامريكي من جديد, لان توقعات رفع اسعار الفائدة في يونيو ستعود الى الانخفاض من جديد لعدم وجود تضخم في معدلات الاجور الذي ينظر اليه الفدرالي الامريكي حالياً.

 

الوظائف في القطاع الخاص والقطاع غير الزراعي ومؤشر تكلفة العمالة

 

في الوقت الحالي وبعد الانخفاض الواضح في الوظائف في القطاع الخاص الامريكي والتي انخفضت الى مستويات متدنية الشهر الماضي, فهذا من شأنه ان يعطي اشارات بأن تقرير الوظائف اليوم قد يأتي بأقل من الارقام السابقة. على الرغم من هذا, فإن الارتفاع الكبير في مؤشر تكلفة العمالة الاخير والذي ارتفع الى اعلى مستوى له منذ الربع الاخير من العام 2014 قد يكون اشارة الى ان الاجور ومعدلات التضخم في طريقها الى الارتفاع خلال الاشهر المقبلة, ولذلك, في ما لو اتت معدلات الاجور مرتفعة اليوم, فهذا يجب ان لا يكون مفاجئاً للاسواق.

 

مؤشرات التوظيف

 

بالنظر الى مؤشرات التوظيف في العديد من القطاعات الامريكية, فالعديد من الارقام اظهرت بعض التباطؤ مؤخراً, وهو ما قد يشير ايضاً الى ارقام اقل من السابق في تقرير اليوم. حيث ان الارقام التي تراجعت تكمن في مؤشر التوظيف في موالكي الامريكية والوظائف في القطاع الخاص ومؤشرات ثقة المستهلكين, والوظائف في فيلادلفيا ومؤشر التوظيف في نيويورك ومؤشر التوظيف في شيكاغو ومؤشر التوظيف في كانساس و في دالاس وحتى مؤشر التسريح ومؤشر التوظيف في القطاع غير الصناعي واخيراً التوظيف في ريتشموند, جميع هذه الارقام اتت على تراجع واضح خلال الشهر الماضي. اما الارقام الايجابية, فقد كانت من طلبات الاعانة بسبب البطالة ومتوسط 4 اسابيع لطلبات الاعانة وحتى طلبات الاعانة المستمرة اتت بأرقام ايجابية, فضلاً عن ارقام التوظيف في القطاع غير الصناعي والتوظيف في القطاع الصناعي في نيويورك ايضاً.

 

العلاقة بين التوظيف في فيلادلفيا وتقرير الوظائف الامريكي

 

خلال الاشهر القليلة الماضية, اظهر كل من مؤشر التوظيف في قطاع الصناعات التحويلية في فيلادلفيا علاقة طردية ايجابية مع تقرير الوظائف الامريكي والتي وصلت الى مستويات 0.20 الى الان. وفي السنوات الماضية, ففي كل مرة نشهد انخفاض واضح في مؤشر التوظيف في فيلادلفيا, فشهد تراجعاً واضحاً في الوظائف الجديدة في القطاع غير الزراعي الامريكي. الشهر الماضي, انخفض مؤشر التوظيف في فيلادلفيا بأكبر وتيرة له منذ يوليو من العام 2009, وهو ما يمكن ان يكون اشارة اخرى بأن تنخفض الوظائف الجديدة اليوم. على الرغم من هذا ايضاً, الا ان معدلات الرواتب وكما ذكرنا سابقاً هي التي ستكون الحكم في تحرك الاسواق.

 

نظرة على المؤشر العام للدولار الامريكي

 

من الناحية التقنية, المؤشر العام للدولار الامريكي لا يبدوا ايجابياً بشكل كبير, حيث قام المؤشر بالتصحيح بواقع 61.8% على المستوى اليومي من اخر انخفاض حصل له خلال الاسبوع الماضي, ولازالت المؤشرات التقنية ايجابية الى الان لكن ليس بشكل كبير. وعليه, على المتداولين الانتباه الى مستويات التصحيح بواقع 61.8% والتي تتمركز عند مستويات 93.94 اليوم, والتي قد تكون مستويات مقاومة وقمة جديدة قبل استمرار الانخفاض من جديد.